تسجيل SIEM: نظرة عامة وأفضل الممارسات

تعد معلومات الأمان وإدارة الأحداث (SIEM) أداة محورية للأمن السيبراني تعمل على تركيز المعلومات الأمنية التي تدور حول آلاف نقاط النهاية والخوادم والتطبيقات داخل مؤسستك. عندما يتفاعل المستخدمون النهائيون والأجهزة مع كل نقطة اتصال للتطبيق، فإنهم يتركون بصمات أصابع رقمية في شكل سجلات. لقد لعبت هذه الملفات تقليديًا دورًا كبيرًا في إصلاح الأخطاء ومراقبة الجودة: ففي نهاية المطاف، فهي توفر معلومات الخطأ مباشرة من المصدر. ومع ذلك، في عام 2005، بدأ متخصصو الأمن في إدراك الإمكانات الحقيقية التي تكمن في هذه الملفات الصغيرة. إنها توفر مجموعة من البيانات في الوقت الفعلي التي يمكن إدخالها في تسجيل SIEM الذي يراقب البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات. منذ ذلك الحين، تمت دراسة المفاضلة بين رؤية التهديدات وحجم سجل الأحداث بعناية من قبل المتخصصين في مجال الأمن. ستغطي هذه المقالة العديد من أفضل الممارسات لإدارة سجل SIEM - والتي من خلالها يمكن لأدوات الأمان الخاصة بك أن تصل إلى إمكاناتها الكاملة

لماذا يهم SIEM

تكمن الأهمية الرئيسية لإدارة سجل SIEM في قدرتها على تحليل كميات هائلة من هذه السجلات بكفاءة، مما يمكّن محللي الأمن من التركيز على التهديدات الحرجة. علاوة على ذلك، تعمل أنظمة SIEM على تطبيع البيانات في بيئات المؤسسة غير المتجانسة للتحليل المبسط، وتوفير تحليل التهديدات التاريخية في الوقت الفعلي استنادًا إلى بيانات السجل، وإرسال تنبيهات تلقائية مرتبة حسب الأولوية عند اكتشاف تهديدات أمنية محتملة، والاحتفاظ بسجلات مفصلة مهمة للاستجابة للحوادث والطب الشرعي. التحقيقات. في جوهر الأمر، تعد إدارة سجل SIEM أمرًا ضروريًا لإنشاء واستدامة وضع أمني قوي وسريع الاستجابة في المشهد المعقد لبيئات تكنولوجيا المعلومات المعاصرة.

ما هو تسجيل SIEM وكيف يعمل؟

من أجل توفير الأمان في الوقت الفعلي، يقوم برنامج SIEM بجمع السجلات من مصادر متعددة ونقلها إلى نظام تسجيل مركزي. مع "ما هو SIEM؟" الإجابة، من الممكن التعمق أكثر في الأساليب المتنوعة التي تستخدمها أدوات SIEM

مجموعة السجلات المستندة إلى الوكيل

يحدث تجميع السجل هذا على المستوى المحلي. يتم تزويد الوكلاء بمرشحات السجل وإمكانيات التسوية، مما يسمح بزيادة كفاءة الموارد. يستهلك الوكلاء عمومًا نطاقًا تردديًا أقل للشبكة، وذلك بفضل حقيقة أن بيانات السجل يتم ضغطها على دفعات.

اتصال مباشر

يعد التسجيل بدون وكيل - الذي يتم تسهيله غالبًا عن طريق بروتوكولات الشبكة أو استدعاءات واجهة برمجة التطبيقات - شكلاً آخر من أشكال تسجيل SIEM حيث يقوم برنامج SIEM باسترداد ملفات السجل مباشرة من التخزين، غالبًا بتنسيق سجل النظام. وتتراوح الفوائد من سهولة النشر إلى التخلص من الحاجة إلى تحديثات البرامج أو الإصدارات - وغالبًا ما يساهم هذا الخيار في تقليل تكاليف صيانة SIEM.

بروتوكولات تدفق الأحداث

في حين أن كلاً من طرق التسجيل المعتمدة على الوكيل وغير الوكيل توفر طرقًا مميزة لجمع البيانات، فإن البنية القائمة على الأحداث تعيد تصور هذه العملية على أنها تدفقات من الأحداث التي تنتقل عبر النهر. يمكن للمستهلكين التقاط كل حدث ومعالجته بشكل أكبر. يعد NetFlow، وهو بروتوكول ابتكرته شركة Cisco، أحد الأمثلة على هذا النهج. فهو يجمع حركة مرور شبكة IP عند إدخال واجهة أو الخروج منها. يتيح تحليل بيانات NetFlow لمسؤولي الشبكة إمكانية تمييز المعلومات الهامة، بما في ذلك مصدر ووجهة حركة المرور، والبروتوكولات المستخدمة، ومدة الاتصال. يتم جمع هذه البيانات من خلال أداة تجميع NetFlow، التي لا تلتقط تفاصيل حركة المرور الأساسية فحسب، بل تسجل أيضًا الطوابع الزمنية والحزم المطلوبة وواجهات الدخول والخروج لحركة مرور IP.

في مواجهة الهجمات المتطورة بشكل متزايد، يلعب تدفق الأحداث دورًا حاسمًا من خلال توجيه معلومات شاملة حول حركة مرور الشبكة إلى الأجهزة الأمنية، بما في ذلك جدران الحماية من الجيل التالي (NGFW)، وأنظمة كشف التسلل ومنعه (IDS/IPS)، وبوابات الويب الأمنية ( SWG).

بشكل عام، يظهر تسجيل SIEM كعنصر محوري في الأمن السيبراني الحديث، حيث يقدم تحليلًا للتهديدات في الوقت الفعلي والتاريخي استنادًا إلى بيانات السجل. ومع ذلك، من الضروري أن تضع في اعتبارك الاختلافات بين إدارة السجل القديم البسيط وSIEM.

SIEM مقابل إدارة السجل: الاختلافات الرئيسية

على الرغم من أن السجلات تشكل العمود الفقري لإمكانيات SIEM، إلا أن هناك فرقًا رئيسيًا بين عمليات SIEM وإدارة السجل. تتضمن إدارة السجل جمع وتخزين وتحليل بيانات السجل التي يتم الحصول عليها من قنوات مختلفة بشكل منهجي. توفر هذه العملية منظورًا مركزيًا لجميع بيانات السجل ويتم استخدامها في الغالب لأغراض مثل الامتثال واستكشاف أخطاء النظام وإصلاحها والكفاءة التشغيلية. ومع ذلك، لا تقوم أنظمة إدارة السجل بطبيعتها بإجراء تحليل لبيانات السجل - بل إن الأمر متروك لمحلل الأمان لتفسير هذه المعلومات والحكم على صحة التهديدات المحتملة.

يأخذ SIEM هذه العملية خطوة أخرى إلى الأمام من خلال الإسناد الترافقي لسجلات الأحداث مع المعلومات السياقية المتعلقة بالمستخدمين والأصول والتهديدات ونقاط الضعف. ويتم تحقيق ذلك من خلال مجموعة متنوعة من الخوارزميات والتقنيات لتحديد التهديدات:
  • علاقة الحدث يتضمن استخدام خوارزميات متطورة لتحليل الأحداث الأمنية وتحديد الأنماط أو العلاقات التي تشير إلى التهديدات المحتملة وإنشاء تنبيهات في الوقت الفعلي.

  • تحليلات سلوك المستخدم والكيان (UEBA) يعتمد على خوارزميات التعلم الآلي لإنشاء خط أساس للأنشطة العادية الخاصة بالمستخدمين والشبكة. يتم وضع علامة على أي انحرافات عن خط الأساس هذا على أنها تهديدات أمنية محتملة، مما يسمح بتحديد التهديدات المعقدة واكتشاف الحركة الجانبية.

  • التنسيق الأمني ​​والاستجابة الآلية (SOAR) يمكّن أدوات SIEM من الاستجابة تلقائيًا للتهديدات، مما يلغي الحاجة إلى انتظار فني الأمان لمراجعة التنبيهات. تعمل هذه الأتمتة على تبسيط الاستجابة للحوادث وهي جزء لا يتجزأ من SIEM.

  • الطب الشرعي للمتصفح وتحليل بيانات الشبكة الاستفادة من إمكانات الكشف عن التهديدات المتقدمة في SIEM لتحديد المتسللين الضارين. يتضمن ذلك فحص الأدلة الجنائية للمتصفح وبيانات الشبكة وسجلات الأحداث للكشف عن خطط الهجوم السيبراني المحتملة.

هجوم عرضي من الداخل

مثال على كيفية وضع كل مكون موضع التنفيذ هو الهجوم العرضي من الداخل.

تحدث هذه الهجمات عندما يساعد الأفراد عن غير قصد الجهات الفاعلة الخبيثة الخارجية في التقدم أثناء الهجوم. على سبيل المثال، إذا أخطأ أحد الموظفين في تكوين جدار الحماية، فقد يعرض ذلك المؤسسة لمزيد من الضعف. وإدراكًا للأهمية الحاسمة لتكوينات الأمان، يمكن لنظام SIEM إنشاء حدث في كل مرة يتم فيها إجراء تغيير. يتم بعد ذلك رفع هذا الحدث إلى محلل أمني لإجراء فحص شامل، والتأكد من أن التغيير كان متعمدًا وتم تنفيذه بشكل صحيح، وبالتالي تحصين المنظمة ضد الانتهاكات المحتملة الناجمة عن الإجراءات الداخلية غير المقصودة.

في حالات الاستيلاء التام على الحساب، يسمح UEBA باكتشاف الأنشطة المشبوهة مثل وصول الحساب إلى الأنظمة خارج نمطه المعتاد، أو الاحتفاظ بجلسات نشطة متعددة، أو إجراء أي تغييرات على الوصول إلى الجذر. في حالة قيام جهة تهديد بمحاولة تصعيد الامتيازات، يقوم نظام SIEM بتصعيد هذه المعلومات على الفور إلى فريق الأمان، مما يسهل الاستجابات السريعة والفعالة للتهديدات الأمنية المحتملة.

أفضل ممارسات تسجيل SIEM

يلعب SIEM دورًا محوريًا في استراتيجية الأمن السيبراني للمؤسسة، ولكن تنفيذه يتطلب اتباع نهج ذكي في التعامل